اختر نوع البريد الالكتروني

مواقع صديقة





تؤكد المؤسسة الوطنية للنفط إصابة الخزان رقم 12 بخزانات شركة الهروج برأس لانوف بأضرار جسيمة نتيجة للهجوم المسلح في مينائي راس لانوف والسدرة. وتطالب ميليشيات ابراهيم الجضران ومن معه بالخروج الفوري المباشر دون أي قيد أو شرط لتفادي كارثة بيئية ودمار للبنية التحتية سيكون لها أثر هائل على القطاع النفطي وعلى الاقتصاد الوطني.

كما تدعو المؤسسة جميع الجهات إلى عدم استخدام قطاع النفط و المؤسسة الوطنية للنفط والمنشآت النفطية في اللعبة السياسية وإبقائها بعيداً عن جميع النزاعات.

وتطالب جميع الجهات بإدانة الأعمال التي تهدد حياة او تتسبب بسفك دماء الليبيين. هذه المنشآت هي ملك الشعب الليبي وتمثل قوت ومستقبل الليبيين.

16 يونيو 2018 طرابلس

نقلا عن المؤسسة الوطنية للنفط